تعرف على موقف نجوم الفن من رسالة حلا شيحة الأخيرة – الخليج اونلاين

تعرف على موقف نجوم الفن من رسالة حلا شيحة الأخيرة

حرص عدد من نجوم الفن، التعليق على الرسالة الأخيرة التي وجهتها الفنانة حلا شيحة عقب ظهورها مؤخرا بصحبة زوجها وطفليها، والتي اعتبرها البعض تلويحا باعتزال الفن مجددا.

وجاءت تعليقات نجوم الفن، كالتالي، كتبت الفنانة مي عمر: “ربنا يسعدك يا حلا.. أطيب قلب”، وعلقت الفنانة درة: “جميلة في كل حالاتك.. ربنا يسعدك يا حبيبتي”.

وكتبت الفنانة شيماء سيف: “بحبك أوي، وأهم حاجة تبقي سعيدة.. ربنا يفرحك ويراضيكي”، الفنانة حنان ترك كتبت: “ربنا يسعدك حبيبتي، ويرزقك الطمأنينة دائما وأبدا “.

وكتبت الفنانة هاجر الشرنوبي: “ربنا يكتبلك الخير كله.. أهم حاجة إنك من جواكي مرتاحة”، فيما كتبت مها الصغير زوجة الفنان أحمد السقا: “قمر يا حلا”، الفنانة رنا سماحة كتبت: “ربنا يسعدك يا حبيبتي “.

ونشرت الفنانة حلا شيحة، خلال الساعات الماضية، صورا لها ظهرت خلالها بـ”الحجاب” مع زوجها الداعية معز مسعود وأبنائها، عبر حسابها على موقع “إنستجرام” وعلّقت: “أريد أن أعيش حياتي على أكمل وجه وأنا وفية لنفسي ومعتقداتي وقدوة لأولادي.. بحمد ربنا إني أخيرا لقيت التوازن بين إني أكون سعيدة في حياتي وفي نفس الوقت أكون صادقة مع نفسي واللي مؤمنة بيه من جوايا”.

وأضافت: “أما بالنسبة لفيلم (مش أنا) الحقيقة أنه تم تصويره من أكتر من سنة ونص وبسبب ظروف كورونا اتأخر جدا نزوله، وأنا كمان حالي اتغير واتجوزت الحمد لله، والفيلم فعلا بقى (مش أنا).. وبتمنى التوفيق لكل زملائي.. جمعة مباركة”.

وكانت حلا شيحة قررت خلع الحجاب والعودة للتمثيل مرة أخرى في أغسطس 2018، وفي 8 فبراير الماضي تزوجت من الداعية معز مسعود بأحد الفنادق الكبرى في القاهرة.

وتشارك حلا شيحة، حاليا بدور العرض السينمائي بفيلم “مش أنا” بطولة تامر حسني، ماجد الكدواني، محمد عبدالرحمن، سوسن بدر، حجاج عبدالعظيم، تأليف تامر حسني وإخراج سارة وفيق، وهو أول تجربة إنتاجية لحسام حسني “شقيق تامر”، بالاشتراك مع شركة “سينرجي فيلمز”.

المصدر : مصراوي



نسعد دائما بتفاعلكم معنا، يمكنكم ترك تعليق اسفل الموضوع، جميع التعليقات مفتوحة لزوار الموقع بشرط عدم التجاوز في حق احد او ازدراء الاديان.
بوابه الخليج أونلاين مجلة الكترونية عربية تهتم بنشر اهم وابرز الاخبار والتحديثات حول العالم، جميع الاخبار والموضوعات المنشورة هنا ليست وجهة نظر المجلة ولكنها تحت مسؤولية المحرر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *