التخطي إلى المحتوى

متابعة – تركيا اليوم

كشف الفنان والممثل التركي، نور الدين سونميز المشهور بتأدية دور “بامسي” في مسلسل “قيامة أرطغرل”، بعض التفاصيل المتعلقة بشخصيته في المسلسل، مشيرا إلى أن “مسلسلي (قيامة أرطغرل) و(المؤسس عثمان) خاطبا عقول وقلوب الناس دون الالتفات إلى أي لون أو عرق أو دين”.

كلام سونميز جاء خلال استضافته، مساء الأربعاء، إلى جانب كاتب ومنتج ومؤلف مسلسلي “قيامة أرطغرل” و”المؤسس عثمان”، محمد بوزداغ، في برنامج “بلا حدود” على قناة الجزيرة القطرية.

وقال سونميز إن “ما يميز شخصيتي أرطغرل وبامسي على الرغم من بعض الفروقات أنهما يخدمان قضية واحدة ويعملان في سبيلها”، مؤكدا أنه “لم يكن هناك تنافس بين الشخصيتين بسبب أن وظيفة كل منهما مختلفة”.

وتابع “على الصعيد الشخصي يربطني بممثل دور أرطغرل (إنجين التان دوزياتان) علاقة أكثر من أخوية.. يربطني به الكثير من الود”.

وحول الظروف التي أحاطت بتأديته لدور “بامسي”، قال سونميز “حضّرت لدور بامسي بشكل ذاتي كأي ممثل يقوم بالأمر، كما أننا تلقينا تدريبات على الخيل والسيوف، فضلا عن طرق الحديث والتصرفات في تلك الفترة”.

ولفت أنه “ليس فقط من أجل تجسيد شخصية بامسي، بل أيضا التعرف على تاريخ أجدادنا في تلك المرحلة إذ كانوا أشداء وأقوياء ويركضون إلى الموت دون تردد”.

وأشار إلى أن “التاريخ لا يمكن تعليمه عبر المسلسلات فقط، بل على المشاهدين البحث في أعماق التاريخ بأنفسهم فكلما عرفوا التاريخ أكثر كلما ارتفعوا للأعلى، وهذا الهدف من مسلسلاتنا”.

وأضاف أن “مسلسلي (قيامة أرطغرل) و(المؤسس عثمان) خاطبا عقول وقلوب الناس دون الالتفات إلى أي لون أو عرق أو دين”، موضحا أن “هدفهما هو التواصل مع الناس بنوايا طيبة وإيصال مفاهيم جيدة وحسنة”.

ويعتبر مسلسل “قيامة أرطغرل” أحد أشهر المسلسلات التاريخية التركية، تقع أحداثه في القرن الـ 13 الميلادي، ويعرض مقدمات ودوافع تأسيس الدولة العثمانية من عرض سيرة حياة الغازي أرطغرل بن سليمان شاه، قائد قبيلة كايي من أتراك الأوغوز المسلمين ووالد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية في الفترة 1258-1326 ميلادي.

لمشاهدة باقي الحلقات وأخر أخبار الدراما التركية إنقر هنا



نسعد دائما بتفاعلكم معنا، يمكنكم ترك تعليق اسفل الموضوع، جميع التعليقات مفتوحة لزوار الموقع بشرط عدم التجاوز في حق احد او ازدراء الاديان.
بوابه الخليج أونلاين مجلة الكترونية عربية تهتم بنشر اهم وابرز الاخبار والتحديثات حول العالم، جميع الاخبار والموضوعات المنشورة هنا ليست وجهة نظر المجلة ولكنها تحت مسؤولية المحرر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *