السودان تستعد لمواجهة ذروة متوقعة لفيضان النيل في سبتمبر القادم . دار الحياة

السودان تستعد لمواجهة ذروة متوقعة لفيضان النيل في سبتمبر القادم . دار الحياة

أعلنت السلطات السودانية، اليوم الجمعة، استعدادها لمواجهة ذروة فيضان متوقعة لنهر النيل خلال سبتمبر القادم، وذلك بتشغيل السدود لصد الفيضانات ودعوة المواطنين على الضفاف لأخذ الحيطة والحذر.

وسجل السودان خلال السنوات الأخيرة أعلى مناسيب، خاصة ما حدث في فيضانات العام الماضي.

وقال مسؤول في الحكومة السودانية: أن التحوط للفيضانات سيتواصل حتى نهاية شهر سبتمبر المقبل، تحسباً لأي فيضانات مفاجئة، وسط استمرار تسجيل مستويات عالية من هطول الأمطار من الهضبة الإثيوبية.

وأضاف المسؤول: “تبعاً لمستويات فيضان النيل ومعدلات الأمطار، يمكن أن تؤجل السلطات مواقيت بدء العام الدراسي المحدد له في السادس من سبتمبر القادم بولاية الخرطوم”.

ووفقاً لبيانات وزارة الرى والموارد المائية السودانية، فإن محطة الخرطوم سجلت الجمعة 17.15 متر، وهو أقل من 17.66 متر أعلى منسوب مسجل بـ51 سنتمتر، وأن محطة شندي سجلت 17.95 متر، وهو أقل من 18.44 متر أعلى منسوب مسجل بـ49 سنتمتر.

اقرأ ايضا: السودان يسمح بدخول المسافرين القادمين من الخارج

وأكد بيان لجنة الفيضان، على أن “التخزين متواصل بمجمع سدي أعالي عطبرة وستيت، مع المحافظة على تصريفات خلف سد الروصيرص في حدود 550 مليون متر مكعب في اليوم لحين اشعار آخر”.



نسعد دائما بتفاعلكم معنا، يمكنكم ترك تعليق اسفل الموضوع، جميع التعليقات مفتوحة لزوار الموقع بشرط عدم التجاوز في حق احد او ازدراء الاديان.
بوابه الخليج أونلاين مجلة الكترونية عربية تهتم بنشر اهم وابرز الاخبار والتحديثات حول العالم، جميع الاخبار والموضوعات المنشورة هنا ليست وجهة نظر المجلة ولكنها تحت مسؤولية المحرر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *