اجتماع الرئيس الفلسطيني ووزير الجيش الإسرائيلي تناول القضايا الأمنية المشتركة بين الجانبين . دار الحياة

اجتماع الرئيس الفلسطيني ووزير الجيش الإسرائيلي تناول القضايا الأمنية المشتركة بين الجانبين . دار الحياة

نشرت صحيفة “جيروزاليم بوست”، اليوم الثلاثاء، تقريرًا حول لقاء، رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بوزير جيش الإسرائيلي، بيني غانتس، في رام الله يوم الأحد الماضي، بعد ساعات قليلة من عودة رئيس الوزراء نفتالي بينيت من الولايات المتحدة.
وبحسب الصحيفة فإن هذا اللقاء المفتوح هو اللقاء الأول وجهًا لوجه بين الرئيس عباس ومسؤول إسرائيلي رفيع المستوى منذ عام 2010.
وأضافت الصحيفة نقلًا عن غانتس قوله، في تغريدة نشرها عبر تويتر: “تم الاتفاق على مواصلة التواصل بشكل أكبر بشأن القضايا التي أثيرت خلال الاجتماع”.
وذكرت الصحيفة، في تقريرها، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بينيت، كان على علم مسبق بالاجتماع ووافق عليه.
وأكدت الصحيفة أن غانتس يعتقد أن اجتماعًا شخصيًا رفيع المستوى مع الجانب الفلسطيني سيكون السبيل لدفع المقترحات إلى الأمام، لكنه شكك في أن يكون عباس هو المفتاح لإحراز تقدم واضح أو أن الاجتماع الذي عقد سوف تكون نتائجه مثمرة في المدى القريب.

وتابعت الصحيفة، أن القضايا الاقتصادية كانت محور التركيز الرئيسي لاجتماع غانتس وعباس، وأنه تناول القضايا اليومية المشتركة بين المؤسسة الأمنية والسلطة الفلسطينية، وأنه لا توجد عملية دبلوماسية مع الفلسطينيين ولن تكون.

اقرأ ايضا: الرئيس الفلسطيني ووزير الجيش الإسرائيلي يجتمعان لأول مرة لتعزيز الاقتصاد

وذكرت الصحيفة، أن أهمية هذا الاجتماع تكمن في عدة أسباب، أهمها أنه كان اجتماعا علانيًا، كما أكد المشاركون، أنه ركز على القضايا اليومية والأمنية بدلاً من عملية السلام، وهو تركيز منطقي في ظل الظروف الحالية.
 

اقرأ ايضا: تفاصيل اجتماع الرئيس الأمريكي ورئيس وزراء إسرائيل في البيت الأبيض

 



نسعد دائما بتفاعلكم معنا، يمكنكم ترك تعليق اسفل الموضوع، جميع التعليقات مفتوحة لزوار الموقع بشرط عدم التجاوز في حق احد او ازدراء الاديان.
بوابه الخليج أونلاين مجلة الكترونية عربية تهتم بنشر اهم وابرز الاخبار والتحديثات حول العالم، جميع الاخبار والموضوعات المنشورة هنا ليست وجهة نظر المجلة ولكنها تحت مسؤولية المحرر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *